مستشفى الإمارات

  • Full Screen
  • Wide Screen
  • Narrow Screen
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

Khalifa open_Ar

أمراض اليد الإصبع المطرقية

أرسل إلى صديق طباعة

ستلاحظ أنه لا يمكنك بسط إصبعك بشكل كامل،  وأن السلامي القاصية يظل منحنيا ولا يتجاوب. وهذا دليل كاف لتشخيص حالة "الإصبع المطرقية". وهي تشبه مطارق البيانو الصغيرة. وتتكرر هذه الحادثة في الرياضات المختلفة (مع ألعاب الكرة والملاكمة ورياضات المصارعة الأخرى) ومن الشائع أيضا التعرض لها عند محاولة دس الملاءة تحت المرتبة.

يحدث فقدان القدرة على بسط السلامي الأخير نتيجة تمزق الوتر الباسط.  تحدث في بعض الأحيان حركات انثنائية قوية للإصبع ( مثل الاصطدام بالكرة أو تعلقى الإصبع في الجزء الداخلي من المرتبة)/ وهذه الحركات المفاجئة للوتر تسبب تمزقه. وهذا التمزق يحدث في دائره مغلقة ولا يسبب الألم ولا تظهر عليه الكدمات أو (الرضوض) ويتم التشخيص بناء على درجة تشوه الإصبع.

ولا بد من عمل صور أشعة أمامية وخلفية لرؤية ما إذا كان هناك تهتك في العظام عند غرز الوتر.
والهدف من هذا العلاج هو جعل الوتر يلتئم مع طوله الصحيح. لا يستلزم التدخل الجراحي عمل الخياطة؛ الأهم هو توصيل طرفي الوتر طوال مدة الالتئام. وستكون أي جبيرة بدائية كافية للحفاظ على طرف الإصبع عند بسطه.

ومن المهم الحفاظ على هذه الوضعية باستخدام الجبيرة خلال وقت التصلد الذي يقدر بشهر ونصف. ويراعى أن أي ثنية بسيطة للإصبع خلال هذه المدة تذهب جهود العلاج هباء.
تعد هذه المعايلجة بسيطة وقاسية في نفس الوقت:
بسيطة لأنها تحافظ على الجبيرة في مكانها.
وقاسية لأنها: تمنع تحريك الجبيرة لأي غرض كان، حتى وإن كان ذلك لأسباب صحية أو لأنها مؤرقة أو لأنك تشعر بالرغبة في نزعها. ومن الضروري أيضا التحكم في مكان الجبيرة، فقد تفسد عملها أي حركة بسيطة.
بعد مرور شهر ونصف،تستطيع إزالة الجبيرة في وقت النهار فقط، والمداومة على وضعها بالليل لمدة شهر ونصف إضافيين.

يوصى بالتدخل الجراحي حينما حينما يكون بجانب التهتك في الوتر شدفة عظمية غليظة في قاعدة السلامي الثاني. ويكون لهذه البنية العظمية سطح عظمي يحتاج أحيانا إلى تغيير مكانه أو تعديله جراحيا. ويجب أن تضع التدخل الجراحي في اعتبارك أيضا إذا فشلت عملية العلاج التقويمي. ويمكن اتياع طرق مختلفة، ولكن عملية نقل الحركة ستنفذ في معظم الأوقات على حساب الإنثناء الكامل للسلامي الثالث.
ويساعد العلاج على استعادة الإصبع لحالتها الطبيعية في معظم الأوقات شرط التمسك بتنفيذ خطوات العلاج السليمة. وأحيانا يبقى هنالك نقص في عملية البسط ، ولكن يمكن تعديلها في خلال من 6 إلى 3 أشهر

 

eh-button-ar

 

دبي جميرا:

دبي مارينا:

أبو ظبي:

مدينة خليفة أ:

+971 4 349 6666

+971 4 447 1777

+971 2 446 6422

+971 2 557 2220

خدماتنا عيادة اليد والقدم أمراض اليد الإصبع المطرقية

MOH License Number: ET12959